«العلوم والتقنية» تختتم معسكرها التدريبي الثالث لدعم رواد الأعمال السعوديين

March 13, 2017

اختتمت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية مؤخراً فعاليات معسكر " بادر " التدريبي في نسخته الثالثة بمشاركة 73 شابا وشابة، الذي يستهدف تسريع نمو المشاريع الناشئة من خلال مواجهة التحديات بطرق منهجية وعلمية، وتوفير بيئة منافسة لنمو ريادة الأعمال التقنية في المملكة، وتنمية ثقافة ريادة الأعمال للشباب، بالإضافة إلى المساعدة في جذب التمويل للمشروعات التقنية الناشئة.

وتضمنت فعاليات المعكسر التدريبي الذي استمرت فعالياته خمسة أيام، محاضرات وبرامج تدريب وورش عمل وجلسات خاصة لخبراء ناقشوا خلالها آلية دعم وتوجيه رواد الأعمال السعوديين تجاه كيفية إنشاء شركاتٍ جديدة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، إلى جانب تسليط الضوء على التمويل وشروطه، والتسويق المتخصص للشركات التقنية، وبناء العلامة التجارية، فضلًا عن تقديم النصح حول كيفية عرض الأفكار على المستثمرين.

وألهم معسكر " بادر " التدريبي منذ دورته الأولى الكثير من الشباب السعودي وساعدهم في تأسيس مشاريعهم التجارية الخاصة في مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات، وتطبيقات الجوال، ووسائل الإعلام الرقمية، كما أتاح فرصًا للشباب للحصول على التوجيه والتثقيف المكثف حيال كيفية إنشاء الشركات ومساعدتهم بالتمويل النقدي وحضانة مشاريعهم عبر توفير التدريب والتوجيه والمتابعة والإرشاد وتقديم الخدمات الاستشارية والنصح، إلى جانب المكاتب، والانترنت، والخدمات المكتبية، وغيرها.